Accessibility links

logo-print

لاريجاني يهدد بوقف التعاون مع وكالة الطاقة الدولية إذا تم فرض عقوبات على إيران


هدد علي لاريجاني كبير المفاوضين الإيرانيين في الملف النووي بإعادة النظر في تعاون إيران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، إذا تبنى مجلس الأمن مشروع القرار الأوروبي المعروض عليه دون أن يتضمن التعديلات التي دعت روسيا إلى إدخالها عليه.
وقال لاريجاني إن بلاده ترغب في حل ملفها النووي عن طريق المفاوضات مجددا تمسك بلاده بمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية.
ويتضمن مشروع القرار الأوروبي فرض عقوبات اقتصادية وتجارية على إيران لرفضها تعليق تخصيب اليورانيوم، ولكن روسيا تسعى إلى إزالة أي إشارة في مشروع القرار إلى عقوبات ضد الأفراد الذين يشاركون في النشاطات النووية الإيرانية مثل منعهم من السفر أو تجميد أموالهم في الخارج.
وكان لاريجاني قد وصل الجمعة إلى موسكو حيث أجرى محادثات مع وزير الخارجية سيرغي لافروف ورئيس مجلس الأمن القومي الروسي إيغور إيفانوف، وسيلتقي السبت مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
وكانت موسكو قد عرضت منذ أشهر التوفيق بين الطموحات النووية الإيرانية وطمأنة الغرب إلى أن إيران لن تملك سلاحا نوويا، وذلك باقتراح إنشاء شركة روسية إيرانية مختلطة لتخصيب اليورانيوم الإيراني في الأراضي الروسية.
وقال لاريجاني إن إيران لم ترفض هذا العرض أبدا وأنه ما زال مطروحا على مائدة المفاوضات، بينما قال السفير الإيراني في موسكو غلام رضا أنصاري إن بلاده تفضل إنشاء الشركة المختلطة في أراضيها.
XS
SM
MD
LG