Accessibility links

logo-print

10 أفلام في المهرجان العاشر للفيلم الأوروبي في اليمن


انطلق في صنعاء المهرجان العشر للفيلم الأوروبي الذي يقام سنويا في اليمن ويشكل فرصة نادرة للجمهور للتعرف على الأفلام الغربية في بلد لا توجد فيه دور سينما.
وبدأ المهرجان مساء الأربعاء في صنعاء ويستمر حتى السابع من ديسمبر/كانون الأول المقبل، وستعرض الأفلام المشاركة في جامعة صنعاء وفي مبنى القنصلية الألمانية في مدينة عدن وللمرة الأولى في مؤسسة السعيد الثقافية في مدينة تعز.
وقد دشن المهرجان بعرض الفيلم الألماني السقوط الذي يروي قصة الأيام الأخيرة للنظام النازي في ألمانيا في قاعة جمال عبد الناصر في جامعة صنعاء بحضور السفير الألماني وعدد من أعضاء السلك الديبلوماسي الأوروبي ونخبة من الأكاديميين والمثقفين اليمنيين.
وتشارك في المهرجان 10 دول هي فرنسا ألمانيا وبريطانيا وإيطاليا وجمهورية التشيك وهولندا وبولندا وأسبانيا وبلجيكا وتركيا.
وأكد بيان صادر عن السفارة الألمانية أن المهرجان يهدف إلى استقطاب اهتمام الشباب اليمني لكنه في الوقت نفسه يطمح لاجتذاب عشاق السينما من الشرائح الأخرى.
من جانبه، عبر فرانك مان السفير الألماني بصنعاء لوكالة الصحافة الفرنسية عن اعتقاده بأنها فرصة نادرة لليمنيين، مؤكدا أن مهرجان الفيلم الأوروبي يعتبر الفرصة الوحيدة لليمنيين للتعرف على صناعة السينما في أوروبا بما انه لا يوجد سينما في اليمن.
وأكد أن الهدف العام للمهرجان يندرج في نطاق التعريف بالثقافة الأوروبية.
وأشار إلى أن مهرجان الفيلم الأوروبي في اليمن يعد جزءا من الحوار بين الثقافات باعتباره يقدم للجمهور اليمني الثقافة الأوروبية.
من جانبه، رأى باتريك سيسل المستشار الثقافي في السفارة الفرنسية في صنعاء أن للمهرجان رسالة مزدوجة ليس في اليمن فحسب بل بصفة عامة في نطاق التبادل والتعاون الثقافي بين البلدان الأوروبية وما يسمى ببلدان الجنوب.
XS
SM
MD
LG