Accessibility links

logo-print

الجامعة العربية تقرر كسر الحصار على الفلسطينيين وتحويل الأموال والمساعدات اليهم


قرر وزراء الخارجية العرب في ختام اجتماعهم الطارىء الاحد رفع الحصار المفروض على الشعب الفلسطيني فورا واوضح الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى ان هذا يعني عدم التزام البنوك العربية باي قيود مفروضة بموجب القرار الدولي بعدم تحويل اموال للحكومة الفلسطينية. واوضح عمرو موسى ان كسر الحصار يعني ان الدول العربية لن تتعاون مع اجراءات متعلقة بفرض الحصار على الشعب الفلسطيني وأنه سوف يتعين على ذلك تحويل الاموال والمساعدات الطبية الى الفلسطينيين. واضاف إن الاموال سيتم تحويلها بدون الالتزام باي قيود توضع على البنوك والبنوك العربية. وكانت التحويلات المالية تتم حتى الان فقط عبر الالية التي وضعتها اللجنة الرباعية بعد قرار وقف المساعدات المباشرة للفلسطينيين الذي اتخذ في اعقاب تشكيل حكومة حماس في مارس /اذار الماضي. من جهته قال وزير الخارجية الفلسطيني محمود الزهار للصحافيين في ختام الاجتماع ان قرار كسر الحصار الذي اتخذ اليوم بالغ الاهمية وسنتكئ عليه من اجل رفع الحصار الدولي. واكد انه تم الاتفاق بين حكومة حماس ورئيس السلطة الفلسطينية على عدم اتخاذ اي خطوات اجرائية لتشكيل حكومة الوحدة الوطنية من دون الحصول على ضمانات برفع الحصار الدولي. ولكنه اضاف ان تنفيذ قرار رفع الحصار سياخذ بعض الوقت واكد ان الوفد الفلسطيني فشل في الحصول على موافقة الوزراء العرب على طلبه بفتح معبر رفح دون انتظار موافقة اسرائيل. وكانت المملكة العربية السعودية دعت الاحد من القاهرة الجامعة العربية الى العمل على كسر الحصار على الشعب الفلسطيني المفروض منذ تسلم حركة حماس رئاسة الحكومة الفلسطينية في مارس/ اذارالماضي. وقال وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية نزار بن عبيد مدني خلال الاجتماع الطارىء لوزراء الخارجية العرب المنعقد في القاهرة لبحث الوضع في الاراضي الفلسطينية أن السعودية تدعو الجامعة العربية الى كسر الحصار المفروض على الشعب الفلسطيني من خلال قرار عمل جماعي يخرجنا من دائرة الصمت والاحتجاج. واضاف المسؤول السعودي ان الحاجة باتت ملحة لعقد مؤتمر دولي تحضره جميع الاطراف لوضع حد للمجازر البشعة ضد الشعب الفلسطيني وللمحافظة على حقوقه المشروعة. واوضح ان المسؤولية الاولى لهذا المؤتمر ستكون الوقوف في وجه الممارسات الاسرائيلية وبحث تحريك عملية السلام . ودعا الوزير السعودي اخيرا الى نشر قوة مراقبة من الامم المتحدة للاشراف على حماية الشعب الفلسطيني وتشكيل لجنة دولية للتحقيق في جرائم الحرب التي ترتكبها اسرائيل. واضافة الى الهجمات الاسرائيلية المتكررة خاصة على قطاع غزة يعاني الفلسطينيون من ضائقة مالية خانقة بسبب انقطاع المساعدات المالية الدولية عنهم اثر تسلم حماس رئاسة الحكومة.
XS
SM
MD
LG