Accessibility links

logo-print

مقتل 22 شخصا في سلسلة من الهجمات في العراق


لقي 22 شخصا حتفهم خلال سلسلة هجمات شنها مسلحون في أنحاء متفرقة من العراق من بينهم 15 جراء تفجير سيارتين ملغومتين في العاصمة بغداد.

وقالت مصادر أمنية إن سيارة مفخخة انفجرت داخل محطة وقود الكيلاني القريبة من أحد مداخل وزارة الداخلية صباح اليوم ما أسفر عن مقتل 12 شخصا على الاقل وإصابة عشرات آخرين.

وقد أكد وزير التعليم العالي عبد ذياب الجبوري تعليق عضويته في الحكومة إحتجاجا على عملية الإختطاف.

وقال إن قرار تعليق العضوية سيبقى نافذا إلى حين الإفراج عن العشرات الذين مازالوا مُختطفين.

وفي بعقوبة، أعلنت الشرطة مقتل شخصين بنيران مسحلين مجهولين وسط سوق المقدادية.
كما أفادت مصادر أمنية بمقتل مسلحون لمى الكرخي موظفة الاعلانات في صحيفة الدستور في وقت متأخر مساء أمس الثلاثاء في حي التحرير جنوب شرق بعقوبة.
إلى ذلك، أكد مصدر طبي في بعقوبة استلام ست جثث يحمل بعضها اثار تعذيب.
وفي كركوك، قالت الشرطة إن ضابط مرور قتل على أيدي مسحلين مجهولين وسط المدينة بعد ظهر اليوم.
وفي الموصل، أعلن العقيد في الشرطة عبد الكريم الجبوري مقتل الصحافية فاديا محمد عبد التي تعمل لصالح صحيفة المسار المحلية مع سائقها على يد مسحلين مجهولين وسط المدينة.
وأضاف أن الحادث وقع صباحا لدى توجهها إلى مقر عملها في وسط الموصل.
وفي البصرة، قتل مواطن وامرأة في عملية مداهمة للقوات البريطانية في منطقة القبلة، فيما اعتـُقل أربعة أشخاص خلال المداهمات.
التفاصيل من مراسل "راديو سوا" صفاء العيسى:
XS
SM
MD
LG