Accessibility links

logo-print

أولمرت يطلب من وزير دفاعه الرد على الصواريخ الفلسطينيه التي ادت الى مقتل اسرائيلية


طلب رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود اولمرت الأربعاء من وزير الدفاع عمير بيريتس الرد على إطلاق الصواريخ الفلسطينية التي أدت إلى مقتل إسرائيلية في جنوب إسرائيل وإصابة حارس شخصي لبيريتس بجروح خطيرة. وقد استهدف القصف بصواريخ القسام الحي الذي يقطنه الوزير في مدينة سديروت.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن أحد حراس بيريتس أصيب بشظايا أمام منزل الوزير جراء سقوط ستة صواريخ قسام على حي مزدحم بالمارة في سديروت وفقد على أثرها رجليه.

هذا وقد أعلنت سرايا القدس التابعة لحركة الجهاد الإسلامي وكتائب عزالدين القسام، الذراع المسلح لحركة حماس مسؤولية إطلاق الصواريخ واعتبرتا الهجوم ردا أوليا على ما وصفاه بمجازر الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية وقطاع غزة، حسبما ذكرت الصحيفة.

وذكرت مصادر عسكرية إسرائيلية للصحيفة أن الصواريخ أطلقت من منطقة قرب بيت حانون التي تعرضت لقصف إسرائيلي الأسبوع الماضي أسفر عن مقتل نحو 20 فلسطينيا وجرح العشرات غالبيتهم من النساء والأطفال.

هذا وقد أطلق وزير الدفاع الإسرائيلي تهديدات بتلقين الفلسطينيين درسا قاسيا ودعا إلى اجتماع طارئ مساء الأربعاء لبحث مسألة إطلاق الصواريخ.

بدوره هدد قائد المنطقة الجنوبية في الجيش الإسرائيلي الجنرال يواف غالانت بملاحقة المسؤولين عن إطلاق الصواريخ عاجلا أم آجلا.
وأشار الجنرال أثناء زيارته موقع سقوط الصواريخ في سديروت إلى أن الجيش الإسرائيلي نجح في تحقيق أهدافه خلال العمليات الأخيرة التي شنها على قطاع غزة.
XS
SM
MD
LG