Accessibility links

سرقة لوحة للرسام الاسباني غويا خلال نقلها إلى متحف في نيويورك


أعلن متحف غوغنهايم أن لوحة للرسام الأسباني فرانشيسكو غويا سرقت في الولايات المتحدة خلال نقلها من مدينة توليدو في ولاية أوهايو إلى شمال نيويورك.
وكان يفترض أن تعرض اللوحة التي رسمت في 1778 اعتبارا من الأحد مع 140 عملا آخر لأهم الرسامين الأسبان في معرض "الرسم الاسباني من غريكو إلى بيكاسو".
وتمثل اللوحة طفلا يلعب تحت شجرة. وهي تعود إلى مجموعة القطع التي يملكها متحف توليدو.
وقال متحفا غوغنهايم وتوليدو في بيان مشترك إن مكافأة قيمتها 50 ألف دولار عرضت لمن يعثر على اللوحة.
وكانت اللوحة عند سرقتها الأسبوع الماضي، حسبما ذكرت الصحف تمر في منطقة سكرانتون في شمال شرق بنسلفانيا تحت مسؤولية متخصص بنقل القطع الفنية.
وقال المتحفان إن اللوحة التي تبلغ قيمة التأمين عليها مليون دولار لا يمكن أن تباع ولا قيمة لها بالتالي في السوق.
وأكد متحف تويدو أن أي عمل لم يسرق يوما خلال نقله والمتحف لم يتعرض لسرقة قطع فنية خلال نقلها من قبل.
XS
SM
MD
LG