Accessibility links

logo-print

بوش يحذر من حصول الإرهابين على أسلحة دمار شامل


قال الرئيس بوش الخميس إن الإرهابيين يسعون إلى إقامة دولة "إسلامية شمولية" تمتد من أوروبا إلى جنوب آسيا، وأن أكبر تهديد يواجه العالم هو أن يحصلوا على أسلحة دمار شامل.

وشدد في كلمة ألقاها في الجامعة الوطنية في سنغافورة على ضرورة أن يعمل الجميع على مواجهة هذا الخطر، وقال إن كوريا الشمالية تمثل أكبر تهديد في منطقة جنوب شرق آسيا، وقال:
"إن موقف الولايات المتحدة واضح، إنْ قامت كوريا الشمالية بنقل أسلحة نووية إلى أي دولة أو جهات أخرى، فإن ذلك يعد تهديدا كبيرا للولايات المتحدة، وسنُحمـِّل كوريا الشمالية مسؤولية أي عواقب تنتج عن ذلك. ينبغي أن تقوم دول المنطقة بتوجيه رسالة لكوريا الشمالية مفادها أن نشر تكنولوجيا الأسلحة النووية للأنظمة المعادية أو الشبكات الإرهابية لن يكون مقبولا".

وأضاف بوش أن واشنطن تعمل مع حلفائها لتطبيق القرار الدولي الذي يفرض عقوبات على بيونغ يانغ بعد إعلانها القيام بتجربة على سلاح نووي، إلا أنه أعرب عن رغبة بلاده في أن تنجح المحادثات السداسية المتعلقة بهذه المسألة، وقال:
"إن الوسيلة الوحيدة التي تضمن لكوريا الشمالية المضي قدما لمصلحة شعبها هي أن تتخلى عن برنامج الأسلحة النووية وأن تنضم للمجتمع الدولي. لقد اتخذت كوريا الشمالية خطوة جيدة مؤخرا بعد أن وافقت على العودة إلى طاولة المحادثات السداسية واستئنافِها، والولايات المتحدة ترغب في أن تكون تلك المحادثات ناجحة".
XS
SM
MD
LG