Accessibility links

logo-print

عباس ينفي رفضه لترشيح شبير لرئاسة الحكومة الفلسطينية


نفى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أن يكون قد رفض ترشيح محمد شبير الرئيس السابق للجامعة الإسلامية في غزة لمنصب رئيس الوزراء في حكومة الوحدة الوطنية.
من ناحيته، أكد رئيس الوزراء إسماعيل هنية أن كافة الجهود المبذولة تهدف إلى رفع الحصار عن الشعب الفلسطيني.
وكان موقع المركز الفلسطيني للإعلام الالكتروني والمقرب من حماس قد أفاد أن عباس أبلغ هنية وقيادة حركة حماس برفض ترشيح محمد عيد شبير لتولي رئاسة حكومة الوحدة الوطنية خلال لقائهما الخميس في غزة. وكان مصدر فلسطيني مسؤول قد وصف اللقاء الذي عقد مساء الجمعة بين عباس وهنية بالايجابي لافتا إلى وجود نقاط لا تزال عالقة بين الطرفين.
وكان عباس قد استقبل هنية في مقر الرئاسة في غزة على رأس وفد من حركة حماس لمواصلة المناقشات الخاصة بتشكيل حكومة الوحدة الوطنية. وبموازاة الاجتماع بين عباس وهنية، عقدت اللجنة المشتركة لحماس وفتح اجتماعا لها في مقر الرئاسة في غزة لمواصلة المناقشات حول تشكيل الحكومة. على صعيد آخر، قال رياض منصور المراقب الفلسطيني لدى الأمم المتحدة إن إسرائيل تواصل منذ أربعة أشهر عدوانا سافرا على قطاع غزة.
واتهم قوات الاحتلال في كلمة أمام جلسة طارئة للجمعية العامة للأمم المتحدة الجمعة بارتكاب جرائم حرب وآخرها مجزرة بيت حانون.
هذا وكانت المجموعة العربية ومجموعة دول عدم الانحياز ودول المؤتمر الإسلامي قد دعت إلى عقد الجلسة الطارئة للجمعية العامة للأمم المتحدة بعد أن استخدمت الولايات المتحدة حق الفيتو في مجلس الأمن ضد مشروع قرار يدين العملية الإسرائيلية في بيت حانون.
XS
SM
MD
LG