Accessibility links

جبهة التوافق العراقية تطالب الحكومة بسحب مذكرة التحقيق بحق رئيس هيئة علماء المسلمين


طالبت جبهة التوافق العراقية السبت الحكومة بسحب مذكرة التحقيق الصادرة بحق الشيخ حارث الضاري رئيس هيئة علماء المسلمين، أبرز الهيئات الدينية للعرب السنة في البلاد.
وقرأ النائب سليم عبد الله الجبوري بيانا أمام الصحافيين يؤكد أن الجبهة تطالب الحكومة العراقية بسحب المذكرة الصادرة بحق الشيخ حارث الضاري. وأضاف أن الهدف من إصدارها افتعال أزمة أخرى تنسي العراقيين أزمة اختطاف موظفين ومراجعين في وزارة التعليم العالي الثلاثاء الماضي.
وتابع أن التعاطي الحكومي مع الحدث غير مناسب ويظهر الازدواجية بالتعامل مع الأحداث، مشيرا إلى أن ما زاد الأمر سوءا هو إصدار مذكرة توقيف ضد الضاري.

وأكد أن هذا يمثل فشل وتخبط الحكومة في التعامل مع الملفات الساخنة، فالجبهة تدرك مدى خطورة الوضع وأن هناك من يسعى إلى جر الساحة لحمام دم طائفي. وتابع أن زعماء الميليشيات الإرهابية أحرار في الشوارع وتردد الدولة واضح في التعامل معهم.

يشار إلى أن جبهة التوافق هي أكبر الكتل البرلمانية للعرب السنة وتحتل 44 مقعدا وتضم الحزب الإسلامي العراقي بزعامة أمينه العام طارق الهاشمي ومؤتمر أهل العراق بزعامة عدنان الدليمي ومجلس الحوار الوطني بزعامة خلف العليان.

وقد توعد الجيش الإسلامي في العراق وهو أحد أبرز التنظيمات المسلحة السنية المتمردة في العراق السبت حكومة نوري المالكي ودعا عناصره إلى الاستمرار في ضرب هذه الحكومة، بسبب ما ذكره تلفزيون العراقية الحكومي الخميس حول إصدار وزارة الداخلية مذكرة توقيف بحق رئيس هيئة علماء المسلمين في العراق حارث الضاري، الموجود خارج البلاد، بتهمة التحريض على العنف الطائفي مما أدى إلى ردود فعل واسعة ومستهجنة لدى السنة في العراق.

وعادت الحكومة العراقية ونفت أن تكون أصدرت مذكرة توقيف بحق الضاري وقالت إن الأخير استدعي فقط للتحقيق معه.

ودعا بيان صادر عن الجيش الإسلامي في العراق نقله أحد المواقع الجهادية على شبكة الانترنت كافة من وصفهم بالمجاهدين إلى الاستمرار بضرب هذه الحكومة، معتبرا أن الهدف من صدور مذكرة التوقيف الإساءة للعلماء والمشايخ ولكل رمز من رموز أهل السنة وهي إساءة لكل عربي وشريف.

وطالب الجيش الإسلامي في العراق أيضا "بإغلاق باب ما يسمى بالمصالحة الوطنية"، كما دعا البيان أيضا إلى الضغط على الحكومة بكل الوسائل المشروعة لسحب قرارها وتقديم الاعتذار الرسمي للعلماء عامة وللشيخ خاصة.
XS
SM
MD
LG