Accessibility links

logo-print

النائب حسن السنيد يربط تحسن الوضع الأمني بتقدم المصالحة الوطنية


قال النائب حسن السنيد من كتلة الإئتلاف العراقي الموحد إن هناك تحركا سريا ومعلنا من قبل القوى السياسية المشكلة للحكومة من أجل رأب الصدع بين الكتل السياسية وتعزيز المصالحة الوطنية.
وأضاف في تصريح للوكالة الوطنية العراقية للأنباء أن هذا التحرك يحتاج الى وقت كما أن عملية المصالحة الوطنية تحتاج إلى وقت إذ لا يتم مثل هذا الأمر بين ليلة وضحاها.
ولفت إلى أن تحسين الوضع الأمني المتردي الذي يشهده البلد يرتبط بالتفاعل الجاد مع عملية المصالحة الوطنية موضحا أن الواقع الأمني هو إنعكاس للوضع السياسي الذي يعيشه البلد وأن عملية المصالحة هي من أجل مد جسور الثقة بين الأطراف السياسية.
وأشار النائب السنيد الى أن على جميع الأطراف أن تتنازل عن بعض مطالبها إذ أن المصالحة الوطنية تقتضي التنازل عن بعض المطالب.
XS
SM
MD
LG