Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • تحطم مقاتلة روسية لدى محاولتها الهبوط على حاملة طائرات في البحر المتوسط

فرنسا لا ترد على اتهامات اسرائيلية بأنها ترشق الارهابيين بالورود


لم تشأ وزارة الخارجية الفرنسية الرد الاحد على تصريحات السفير الاسرائيلي لدى الامم المتحدة دان غيلرمان الذي اتهم فرنسا بـرشق الارهابيين بالورود واكتفت بالاشارة الى ان القرار اعتمد بغالبية كبيرة جدا. وكان غيلرمان قال للاذاعة العامة الاسرائيلية "ان فرنسا لن ترسل الورود الى اولئك الذين قد يطلقون الصواريخ على مدنها. ان دعم هذا القرار في الامم المتحدة يشبه ارسال ورود للارهابيين." وقالت الخارجية الفرنسية ردا على اسئلة وكالة فرانس برس انها لا ترغب في الرد على تصريحات السفير الاسرائيلي. واكتفى دبلوماسي بالتذكير بان نص القرار اقر بغالبية كبيرة جدا وحظي بتأييد 156 دولة بينها دول الاتحاد الاوروبي كلها في حين عارضته سبع دول وامتنعت 6 دول عن التصويت. وفي مقابلة اخرى مع صحيفة "هآرتس" عبر السفير الاسرائيلي عن اسفه لان الفرنسيين ابدوا الكثير من التفهم حيال الارهاب مع ابداء نقص في التعاطف مع ضحايا الارهاب. وتمر العلاقات الفرنسية الاسرائيلية بمرحلة تجاذب بسبب تحليق الطيران الاسرائيلي فوق جنوب لبنان الامر الذي ادى الى توتر بين اسرائيل والكتيبة الفرنسية في قوة الامم المتحدة الموقتة في لبنان-يونيفيل. واحتجت فرنسا رسميا على تحليق مقاتلات اسرائيلية فوق مواقع قوات اليونيفيل وخصوصا قيام مقاتلات اسرائيلية بهجوم وهمي كاد يؤدي الى اطلاق صواريخ ارض جو فرنسية على هذه الطائرات.
XS
SM
MD
LG