Accessibility links

logo-print

ظفار يتوج بطلا لكأس السلطان قابوس بن سعيد للمرة السابعة في تاريخه


أحرز نادي ظفار العماني وللمرة السابعة في تاريخه بطولة كأس السلطان قابوس بن سعيد لكرة القدم بعد فوزه الاثنين على نادي صور بهدفين مقابل هدف واحد.

وخاض ظفار النهائي الحادي عشر له في المسابقة ، فيما فشل صور في نيل لقبه الثالث في النهائي الخامس في تاريخه. وثأر ظفار لخسارته أمام صور بنتيجة 3-5 في المباراة النهائية للمسابقة ذاتها قبل 33 عاما.

وقدم الفريقان مباراة متوسطة المستوى كان أفضل ما فيها الإثارة التي شهدتها الدقائق العشر الأولى قبل أن يتراجع المستوى الفني في الشوط الثاني الذي كان بمثابة تقسيمة ساخنة بين اللاعبين.

وعرف مدرب ظفار علي سالم كيف يستدرج مدرب صور خلفان زايد رغم إن فريقه لعب بعشرة لاعبين منذ أواخر الشوط الأول بعد طرد سالم احمد. وكان صور البادئ بالتسجيل في الدقيقة الأولى عبر يعقوب سليم من هجمة منسقة سريعة، بيد أن رد ظفار لم يتأخر حيث أدرك التعادل بعد 4 دقائق بواسطة المغربي هشام علولي من تسديدة قوية من خارج المنطقة اثر ركلة حرة مباشرة.

وحصل صور على ركلة جزاء في الدقيقة التاسعة بعد عرقلة طلال السيفي من قبل عبد الحكيم البهلول فانبرى لها عماد مبارك لكن الكرة ارتدت من القائم. ونجح ظفار في تسجيل هدف الفوز في الدقيقة 40 عبر هاني الضابط اثر تلقيه كرة عرضية من ذاكر عيد داخل المنطقة فتابعها داخل المرمى.

وكاد علولي أن يضيف الهدف الثالث من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 42 لكن الحارس سعيد خميس ابعد الكرة بأطراف أصابعه إلى ركنية.

وحاول صور تدارك الموقف في الشوط الثاني لكن دون جدوى وكانت اخطر محاولاته في الدقيقة 70 عندما قاد محسن صالح هجمة منظمة وأرسل كرة داخل المنطقة الى طلال السيفي إلا ان فرج الله فارح أبعدها في توقيت مناسب، ثم مرر البديل عبد الله ثويني كرة عرضية ردها القائم قبل أن يحولها عبد الحكيم البهلولي إلى ركلة ركنية في الدقيقة 79.

وضاعت على صور اثمن فرصة في الوقت بدل الضائع بعد ان تألق الحارس بدر جمعة في إبعاد رأسية عامر سلطان وهي في طريقها إلى المرمى.

XS
SM
MD
LG