Accessibility links

عنان يدعو سوريا وإيران إلى استغلال نفوذهما لتهدئة الوضع في العراق


حث الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان كلا من سوريا وايران على ان يكونا جزءا من الحل في العراق للمساعدة في وضع حد للعنف الطائفي.
وقال في مؤتمر صحافي عقده في جنيف إنه اتصل هاتفياً مؤخراً بكل من الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد والسوري بشار الاسد ودعاهما الى استغلال نفوذهما لتهدئة الوضع في العراق.
على صعيد آخر، قال الأمين العام للمنظمة الدولية إنه يتعين على الولايات المتحدة إيجاد الوقت المناسب للانسحاب من دون اغراق البلاد في مزيد من الفوضى.
وقال "إن الاميركيين عالقون نوعا ما في فخ العراق بمعنى انهم عاجزون عن البقاء وعاجزون عن الرحيل."
وأضاف عنان أن رحيل الجيش الأميركي يجب ألا يؤدي الى تدهور جديد في العراق، مشيراً إلى أنه حين ينسحب الأميركيون يجب أن يكون العراقيون قادرين على احلال وضع يؤمّن بيئة آمنة إلى حد معقول.
XS
SM
MD
LG