Accessibility links

logo-print

بوش يدعو إلى إجراء تحقيق كامل في جريمة اغتيال وزير الصناعة اللبنانية


أدان الرئيس بوش جريمة اغتيال وزير الصناعة اللبنانية بيار الجميّل داعيا إلى إجراء تحقيق كامل بشأنها متهما إيران وسوريا بزيادة التوتر في لبنان.

إتصلت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس هاتفيا برئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة حيث أكدت له دعم الولايات المتحدة لحكومته معربة عن تعازيها لوفاة بيار الجميل.
وقال نيكولاس بيرنز وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية في تصريح لراديو سوا:
"إننا نقف إلى جانب حكومة السنيورة، وسنقدم لها الدعم، وسنرفض أية محاولة لزعزعة استقرار لبنان باستخدام العنف.
هذا عمل إرهابي مريع، وينبغي أن يقف ضده جميع اللبنانيين وجميع الدول المؤيدة لبقاء لبنان بلدا حرا يتمتع بسيادته الكاملة ولا يتعرض للتخويف من الخارج".
وأعرب وزير الدفاع الاميركي المستقيل دونالد رامسفيلد عن أسفه وقال : "انها بالتأكيد مأساة للبنان ولمن يؤمنون بالسلام في لبنان وفي العالم أجمع."
وأشار توم كيسي، المتحدث بإسم وزارة الخارجية الأميركية الى أن واشنطن تعتزم إجراء اتصالات للحيلولة دون وقوع أعمال مماثلة كتلك التي وصفها بأنها ارهابية: " نحن نتطلع لإجراء محادثات مع حلفاء الولايات المتحدة والحكومة اللبنانية للنظر فيما يمكن عمله لوقف تلك الاعمال، ونحن نشهد نموذجا للعنف المستمر في لبنان الأمر الذي يثير قلقنا البالغ ".

ووصف توم كيسي،عملية الاغتيال بالعمل الإرهابي:
" في رأينا إنه عمل إرهابي، لكن بما أن التحقيق لم يجر حتى الآن ، نعتقد أنه من غير الملائم أن نقوم نحن بتلك المهمة، لكنه في ضوء تسلسل الأحداث في لبنان ابتداء من اغتيال الحريري وأعمال العنف التي تلته، فإن من الواضح أن هذا العمل ليس عملا عشوائيا ".

وأكد كيسي دعم واشنطن الكامل للحكومة اللبنانية:
"إننا ندعم العملية الديموقراطية والحكومة اللبنانية المنتخبة، وكأي نظام برلماني آخر، يجب تحديد الأطراف المشاركة في الحكومة من خلال العملية السياسية القانونية وعبر إجراء حوار سياسي مفتوح لا بالأعمال الإرهابية والتخويف".
وفي حديث لراديو سوا، اشار باتريك سيل الكاتب والصحفي البريطاني الى صعوبة التكهن بدور المجتمع الدولي في المرحلة الراهنة التي يمر بها لبنان: " من الصعب التكهن بما تستطيع القوى الخارجية عمله. وكما نعرف فان عددا من الدول الاوروبية ساهمت في قوات الطوارئ في اطار القرار الدولي 1701، لكن اسرائيل تواصل خرق القرار عبر تحليق مقاتلاتها في الاجواء اللبنانية بسبب اعتقادها ان حزب الله يسلح نفسه ، لذلك فان هذا الامر يشكل عاملا اضافيا للتوتر بالاضافة الى التوتر الداخلي بين الاطراف اللبنانية".
ويضيف سيل: " لكن الكل ينتظر تقرير القاضي سيرغ براميرتز حول اغتيال رفيق الحريري وحينها فقط نعرف ما يمكن ان تفعله المحكمة الدولية والمجتمع الدولي".
XS
SM
MD
LG