Accessibility links

logo-print

وزير الثقافة المصرية يطالب مجلس الشعب إعادة اعتباره بعد الانتقادات التي وجهت إليه


قال وزير الثقافة المصرية فاروق حسني إنه لن يبرح عتبة داره حتى يعيد له مجلس الشعب اعتباره بعد الانتقادات التي تعرض لها عندما وصف ارتداء النقاب بأنه يمثل رجعة إلى الوراء.
وكان عدد من النواب المعارضين ونواب الحزب الوطني الحاكم قد طالبوا باستقالة الوزير بعد تلك التصريحات التي أدلى بها لصحيفة "المصري اليوم".

غير أن 230 من المثقفين والفنانين بينهم المخرج المعروف يوسف شاهين هبوا لنجدته، ونددوا في عريضة وقعوا عليها بما وصفوه بجو الإرهاب الثقافي الذي يسود مصر، واتهموا معارضي الوزير بأنهم يستغلون الدين لخدمة مآربهم السياسية.
XS
SM
MD
LG