Accessibility links

logo-print

دراسة: غلاف من الضباب أحاط بكوكب الأرض منذ مليارات السنين


رجح باحثون أوروبيون وأميركيون يعملون في إطار مشروع مشترك بين إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) ووكالة الفضاء الأوروبية ان يكون قد احاط بكوكب الارض منذ مليارات السنين غلاف جوي من الضباب الدخاني مثل الذي يحيط بالقمر تيتان أحد أقمار زحل.

واشار الباحثون إلى ان ذلك الغلاف قد يكون قد أعطى الكرة الأرضية مواد عضوية تغذت عليها أشكال الحياة الأولى فيها.

ويرى عدد من العلماء أن القمر تيتان ربما يكون نموذجا للشكل الذي كان عليه الغلاف الجوي للأرض.

ويعتقد العلماء ان الغلاف الغازي لتيتان المملوء بحزيئات عضوية نشأت عن تفاعل ضوء الشمس مع غاز الميثان قد يعطي اشارات لما كان عليه شكل المناخ في الكرة الأرضية عندما ظهرت الكائنات البدائية لأول مرة قبل 3.6 مليار عام.

وأجرت مارغريت تولبرت العالمة بجامعة كولورادو وزملاؤها اختبارات معملية في ظروف تماثل الغلاف الغازي لتيتان والذي تم قياسه العام الماضي عن طريق المسبار هايجينز اثناء مهمة المركبة الفضائية كاسيني وهي مشروع مشترك بين ناسا ووكالة الفضاء الأوروبية.وظهرت المياه السائلة قبل حوالي 3.8 مليار عام.

وقالت تولبرت ان هذا الضباب ربما كان السمة الغالبة على الغلاف الغازي للأرض الي أن ظهر غاز الأوكسجين.
XS
SM
MD
LG