Accessibility links

logo-print

حارث الضاري يتهم رئيس الوزراء العراقي بتنفيذ مخطط لتقسيم العراق


اتهم حارث الضاري رئيس هيئة علماء المسلمين في العراق رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بأنه يعمل على تنفيذ مخطط لتقسيم العراق رغم انه يتظاهر بأنه يحكم بلدا وشعبا واحدا.

وقال في تصريح له أثناء زيارة للقاهرة الأربعاء، إن كل الأحزاب الشيعية والكردية المشاركة في الحكم في العراق تسعى إلى تقسيم البلاد، وإن المالكي منحاز في أقواله وأفعاله ومواقفه ولا يصلح أن يكون رئيسا لوزراء شعب متعدد الأعراق والمذاهب والانتماءات على حد تعبيره.

وأضاف الضاري أنه يرفض الجلوس على مائدة حوار مع المالكي إلا إذا أصلح من حاله وأوقف شلالات الدم وكف عما وصفه بتحيزه للمليشيات التي تدمر المجتمع العراقي.

وأكد أن مذكرة التوقيف الصادرة بحقه ما زالت قائمة وقال إنها لا تهمه سواء سحبت أم لا لأنها تعتبر حلقة من حلقات القضاء على أي أمل في تحقيق المصالحة في العراق.
وأشار الضاري إلى أن العراق يشهد فتنة كبرى قد تكون بداية لحرب أهلية وقال إن حل الوضع الراهن يكمن في إنهاء العملية السياسية الحالية والسعي إلى إيجاد بديل عنها يساوي بين كل الأطراف العراقية.


ومن ناحية أخرى، أكد على الدباغ، المتحدث بإسم الحكومة العراقية أن الرئيس بوش ورئيس وزراء العراق نوري المالكي سيجتمعان في عمان في التاسع والعشرين من الشهر الجاري، وقال الدباغ لراديو سوا:
XS
SM
MD
LG