Accessibility links

logo-print

كوميديون أميركيون من أصل عربي يسخرون من التمييز ضدهم بالكوميديا



بدأ ممثلون كوميديون من أصل عربي محاربة ما يصفونه بالعنصرية والتمييز ضد ثقافتهم في الولايات المتحدة الأميركية من خلال الكوميديا.

وذكرت صحيفة كريستيان مونيتور أنه منذ الهجمة ضد العرب والمسلمين في الولايات المتحدة التي أعقبت اعتداءات سبتمبر أيلول الإرهابية أخذ كوميديون أمثال دين عبيد الله تلك الأفكارالعنصرية الخاطئة ضدهم كعنوان لنكات ومواقف كوميدية طريفة يطلقونها في محاولة للسخرية منها.

وأشارت الصحيفة إلي أن الهجوم الكوميدي المضاد ظهر جليا خلال المهرجان الكوميدي العربي ــ الأميركي الرابع الذي بدأ أعماله الاسبوع المنصرم في نيويورك والذي ساهم عبيد الله في إطلاقه.

وقال عبيد الله إنه من خلال السخرية من هذه الأفكار النمطية التي أدت إلي إلحاق الأذى بالعرب الأميركيين منذ اعتداءات سبتمبر/أيلول، فإن الكوميديين لم يتمكنوا من تخفيف التوترات فحسب، بل أظهروا تحديا لمفاهيم الأشخاص لثقافتهم.

وقال للصحيفة إنه يقتبس النكتة التي كانت في البداية "لا تضربونا، لا تؤذونا، نحن لسنا إرهابيين".

وأضاف أن النكتة لا تزال متداولة لكن بمقدار أقل وأن الكوميديين أصبحوا الآن أكثر ثقة بأنفسهم وأظهروا تحدياً أكبر لما يجابههم.
XS
SM
MD
LG