Accessibility links

logo-print

واشنطن تقدم مساعدات عسكرية للحكومة اللبنانية للحد من الاغتيالات


نقلت وكالة رويترز عن مسؤول أميركي رفيع أن إدارة الرئيس بوش عازمة على منح الحكومة اللبنانية مزيدا من المساعدات العسكرية والدعم للحد من إراقة الدماء بعد اغتيال وزير الصناعة بيار الجميل.

وقال المسؤول الذي لم يكشف عن هويته إن واشنطن تحاول تعزيز موقفها التضامني مع لبنان وحكومة السنيورة سياسيا وعسكريا على حد سواء. موضحا أن الإدارة الأميركية تتطلع إلى مزيد من الأموال في الموازنة لتأمين هذه المساعدة العسكرية.

وامتنع المسؤول عن تحديد أي مبالغ أو موعد لتقديم البيت الأبيض طلبا للموازنة، لكنه وصفها بأنها زيادة كبيرة.

من جهة ثانية، أعطى مجلس الأمن الدولي الضوء الأخضر للموافقة على ضمّ قضية اغتيال وزير الصناعة اللبناني بيار الجميل إلى مسلسل الاعتداءات التي يتعرض لها لبنان منذ محاولة اغتيال مروان حماده أواخر العام 2004، وذلك ردا على طلب رسمي تقدم به رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة.

وقال رئيس المجلس للشهر الحالي مندوب البيرو جورج فوتو برناليس إن المجلس وافق على تقديم المساعدة التقنية في التحقيقات التي بدأت في جريمة الاغتيال، لمعرفة المخططين والمنفذين والمشاركين في الجريمة.

أما سفير الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة جون بولتون فقد أكد دعم بلاده لطلب السنيورة. ورأى انه من البديهي التحرك بسرعة للإفادة من العمل في مسرح الجريمة خوفا من لجوء المجرمين إلى تخريبه لتضليل التحقيق، على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG