Accessibility links

أمين الجميل يصف إميل لحود بأنه الطابور الخامس السوري في لبنان


وصف الرئيس اللبناني الأسبق أمين الجميل، الذي اغتيل نجله وزير الصناعة بيار الجميل، الرئيس الحالي إميل لحود بأنه "الطابور الخامس" السوري في لبنان. وقال إن النائب المسيحي ميشال عون يغطي المخطط السوري في لبنان.

وأشار الجميل في مقابلة نشرتها صحيفة "لو فيغارو" الفرنسية اليوم الخميس إلى وجود أصابع سورية في اغتيال نجله. معتبرا أن سوريا لم تتقبل إرغامها على الانسحاب من لبنان.

وأضاف قائلا إن سوريا تحتفظ بطابور خامس في المؤسسات اللبنانية، وأعني بذلك رئيس الجمهورية الذي هو مجرد ممثل للمصالح السورية وحزب الله الشيعي اللبناني الذي لا يخفي تحالفه مع دمشق. فضلا عن أحزاب أخرى موالية لسوريا.

ولفت الجميل الانتباه إلى أن عملية اغتيال نجله مشابهة لعمليات الاغتيال السابقة التي وقعت في لبنان، مشيرا إلى أن الوسائل والأجهزة التي استخدمت هي ذاتها التي استخدمت منذ اغتيال كمال جنبلاط عام 1977 وحتى اليوم.

جدير بالذكر أن الزعيم الدرزي رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي كمال جنبلاط والد النائب الحالي وليد جنبلاط أحد أركان قوى 14 آذار/مارس المناهضة لسوريا كان قد اغتيل إبان الحرب الأهلية في لبنان عام 1977.

وبيار الجميل هو سادس شخصية لبنانية يتم اغتيالها منذ الجريمة التي أودت بحياة رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري في فبراير/شباط 2005.

وأشار التحقيق الدولي الجاري في عملية اغتيال الحريري إلى ضلوع أجهزة الأمن اللبنانية والسورية في الاغتيال، وخلص إلى وجود ترابط بين هذه العملية والاغتيالات والتفجيرات الأخرى التي شهدها لبنان.

وقال الجميل إن السوريين لا يخفون هدفهم وإن الرئيس بشار الأسد كان قد أعلن على الملأ أنه ينوي إغراق لبنان في الفوضى.

وعندما سئل الجميل عن موقف ميشال عون رئيس التيار الوطني الحر الذي وقع ورقة تفاهم مع حزب الله، قال إنه يغطي المخطط السوري في لبنان، مضيفا أنه لم يسمعه مرة يندد باغتيال أولئك الذين كانوا حلفاءه.
وأضاف الجميل قائلا إن عون يصادق على خط سياسي يتعارض مع كل المبادئ التي كان يدعو إليها قبل فترة قصيرة.

وقد استبعد الجميل أن تؤدي الأزمة السياسية الخانقة التي يشهدها لبنان حاليا إلى حرب أهلية، معتبرا أن المكونات التي تؤدي إلى حرب أهلية غير موجودة. ولا يمكن لحزب الله استخدام السلاح ضد لبنانيين آخرين لأن ذلك سيفقده الهيبة التي اكتسبها على الساحة العربية.
XS
SM
MD
LG