Accessibility links

logo-print

بلازي يدعو إلى عدم الخضوع للترهيب بعد مشاركته في تشييع جثمان وزير الصناعة اللبنانية


دعا وزير الخارجية الفرنسية فيليب دوست بلازي في بيروت إلى عدم الخضوع للترهيب وذلك بعد اغتيال وزير الصناعة اللبنانية بيار الجميل الذي ووري الثرى اليوم الخميس.

وصرح بلازي للصحافيين بعد مشاركته في مراسم الجنازة في كنيسة القديس مارجرجس المارونية بأنه يتعين على المجتمع الدولي مساعدة لبنان هذه الأيام أكثر من أي وقت مضى.

وأضاف الوزير قائلا: "إنه يجب عدم الخضوع للترهيب، ولن يكون هناك سلام في لبنان ما لم تكن هناك عدالة". كما شجع الحكومة اللبنانية على مواصلة التقيد بموقفها الحازم.

ومن المقرر أن يلتقي بلازي مساء اليوم الخميس رئيس الأغلبية البرلمانية المناهضة لسوريا سعد الحريري.

وكان وزير الخارجية الفرنسية قد أشار الأربعاء إلى أنه يخشى من زعزعة استقرار لبنان عقب عملية الاغتيال التي وقعت يوم الثلاثاء.

ولم يوجه بلازي اتهاما مباشرا لسوريا غير أنه ألمح إلى أن الشكوك حيال سوريا تتعزز باستمرار.

مما يذكر أن باريس ترفض الحوار مع دمشق منذ اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري في فبراير/شباط عام 2005 الذي كان صديقا شخصيا للرئيس الفرنسي جاك شيراك.
XS
SM
MD
LG