Accessibility links

logo-print

محمود الزهار يدعو إلىعدم القبول بشروط الرباعية لتشكيل حكومة وحدة وطنية


دعا محمود الزهار وزير الشؤون الخارجية الفلسطينية اليوم الخميس إلى عدم قبول شروط اللجنة الرباعية الدولية حول الشرق الاوسط (الولايات المتحدة والامم المتحدة والاتحاد الاوروبي وروسيا) لتشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية، معتبرا أنها لا تستطيع فك الحصار عن الشعب الفلسطيني.

كما اتهم الزهار وهو عضو في حركة حماس، حركة فتح بزعامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بالتراجع عن الاتفاق الذي تم بين الطرفين لتشكيل حكومة وحدة وطنية على أساس وثيقة الميثاق الوطني.

واعتبرالزهار في اجتماع شارك فيه قادة عشر فصائل فلسطينية في دمشق، أن اللجنة الرباعية لا تستطيع فك الحصار عن الشعب الفلسطيني. وأضاف أن الرباعية تطالب بحكومة تكنوقراط لا يوجد فيها ممثل عن حماس وهذا الأمر غير مقبول حسب تعبيره.

وحول امتلاك الرئيس محمود عباس حق حل الحكومة، أوضح الزهار أن عباس يستطيع حل الحكومة لكنه لا يستطيع حل المجلس التشريعي وعندما يكلف شخصا آخر بتشكيل حكومة تبقى الحكومة الحالية حكومة تسيير أعمال كما هي.

وأشار الزهار أن عباس لن يستطيع تشكيل حكومة أخرى لان لا احد في المجلس التشريعي يملك النصف زائد واحد، وبالتالي ستبقى هذه الحكومة مستمرة في عملها شهرا وشهرين وربما حتى آخر الدورة.

واعتبر أن فتح تراجعت عن الاتفاق الذي تم بين الطرفين حول وثيقة الوفاق الوطني.

وحول زيارة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل الى القاهرة، قال الزهار: نقلنا رأينا في ما يتعلق بالمواضيع المطروحة بالنسبة للحكومة والجندي الاسرائيلي الاسير والمقاومة الفلسطينية ونقلت هذه الشروط أو المطالب الى الجانب الاسرائيلي الذي أراد أن يفرغها من مضمونها في البداية ورفض مبدأ التبادلية، ثم وافق على عدد قليل ونحن متمسكون بموقفنا باطلاق سراح كافة الاسرى دون سن 18 عاما والنساء ورسميا مع اطلاق سراح الجندي الاسرائيلي.

وأشارالزهار إلى حصول إتفاق مع مصر لترتيب إطلاق سراح 500 آسير آخرين من الفلسطينيين.
XS
SM
MD
LG