Accessibility links

الصدريون يشيعون ضحاياهم ويهددون بتعليق عضويتهم والصدر يطالب الضاري بتحريم قتل الشيعة


على الرغم من حظر التجوال الذي فرضته الحكومة يوم أمس في بغداد عقب التفجيرات الدامية التي شهدتها مدينة الصدر، حمل الآف من سكان مدينة الصدر اليوم قتلاهم وساروا خلف نعوشهم في تشييع جنائزي ضخم، يهتفون غضبا وحزنا على الضحايا.
وتدفق المشيعون من مدينة الصدر سيرا على الأقدام خلف سيارات تحمل نعوش الضحايا متجهين جنوبا الى مدينة النجف المقدسة، فيما ساد الحزن والبكاء اكثر من مئتي عائلة في المدينة.
XS
SM
MD
LG