Accessibility links

محكمة المانية تسمح بذبح الحيوانات وفقا للتقاليد الاسلامية


أصدرت محكمة في المانيا حكما يجيز للقصابين بذبح الحيوانات وفقا للتقاليد الاسلامية رغم تعارض ذلك مع القانون الالماني الخاص بالرفق بالحيوان.

وقالت المحكمة الادارية الالمانية في لايبزج إن قانون حماية الحيوان المنصوص عليه في الدستور الالماني لا يمنع المسؤولين من منح قصاب مسلم رخصة لذبح الحيوانات. وطالبت جماعات الرفق بالحيوان التي تعارض ذبح الحيوانات، الحكومة بتشديد قوانين حماية الحيوان بعد صدور هذا الحكم.

وتشهد ألمانيا نقاشا محتدما بشأن كيفية دمج المهاجرين في المجتمع الالماني لاسيما مسلميها الذين يقدر عددهم بحوالي 3.2 مليون نسمة يعيش كثيرون منهم في مجتمعات منعزلة رغم انهم يقيمون في المانيا منذ عقود.

وكان طلب القصاب وهو تركي يقيم في المانيا منذ 25 عاما للسماح له بذبح الماشية والغنم وفقا للتقاليد الاسلامية قد رفض في عام 1995.

وفي عام 2002 قضت أعلى محكمة في المانيا بأنه يجب أن يحصل على رخصة لان حرمانه منها ينتهك الحرية الدينية. وأثار ذلك مرة أخرى علامة استفهام حيث أن قانون حقوق الحيوان جزء من القانون الاساسي أو الدستورالالماني .

XS
SM
MD
LG