Accessibility links

logo-print

جلسة استثنائية لمجلس الوزراء اللبناني ولحود يتبرأ من أي قرارات للمجلس بشأن المحكمة الدولية


يجتمع مجلس الوزراء اللبناني اليوم، في جلسة استثنائية، لإقرار إحالة مشروع تشكيل المحكمة ذات الطابع الدولي على مجلس النواب، ولإحالة ملف جريمة اغتيال وزير الصناعة بيار الجميل على المجلس العدلي.

وعشية الجلسة، وجهت المديرية العامة لرئاسة الجمهورية اللبنانية رسالة إلى الأمانة العامة لمجلس الوزراء الجمعة حول موقف الرئيس إميل لحود من الجلسة التي ستعقدها الحكومة السبت لبحث مسألةِ المحكمة الدولية.

وقال لحود في الرسالة إن الشرعية الدولية تـُصر على وجوب التقيد بأحكام الدستور اللبناني في معرض إقرار مشروع الاتفاق بين الأمم المتحدة ولبنان المتعلق بالمحكمة الدولية. وأضاف أنه بوصفه رئيسَ الدولة المؤتمَن على أحكام الدستور لن يكون اقلَ إصرارا على التقيد بالأحكام والمبادئ الدستورية النافذة في البلاد.

وأشار لحود في رسالته إلى أنه سوف يتعامل مع الخلل الناجم عن عدم تطبيق أحكام الدستور والميثاق الوطني ومبادئهما من باب العمل على تصحيحه بجميع الوسائل الدستورية والقانونية المتاحة بدءا من اعتبار كلِ دعوة لمجلس الوزراء للانعقاد في جلسة دورية أو استثنائية، دعوة ًمخالفة للدستور وباطلة، وصولا إلى اعتبار نفسه بحِل كلي من أي التزام أو موجـِب دستوري يقع عليه في معرِض تعامله مع القرارات الصادرة عن سلطة دستورية قائمة بصورة غير صحيحة.
XS
SM
MD
LG