Accessibility links

زيباري يؤجل زيارته إلى السعودية والطالباني يؤجل زيارته إلى إيران بسبب الوضع الأمني في العراق


أعلن دبلوماسي عراقي في الرياض لوكالة الأنباء الفرنسية السبت أن وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري أجل زيارته التي كانت مرتقبة الأحد للرياض إلى أجل غير مسمى بسبب تطورات الوضع في العراق.

وقال الدبلوماسي الذي فضل عدم الكشف عن اسمه إن زيارة زيباري قد أجلت إلى تاريخ لاحق دون أن يحدد هذا التاريخ.
وكان دبلوماسي عربي كشف في وقت سابق عن زيارة سيقوم بها زيباري إلى السعودية الأحد، أي غداة زيارة نائب الرئيس الأميركي دك تشيني إلى المملكة السبت.

وكذلك، كان الرئيس العراقي جلال طالباني قد أعلن الجمعة تأجيل زيارته المرتقبة إلى طهران بسبب حظر التجول المفروض في بغداد.

وتهدف زيارة طالباني إلى الحصول من إيران على دعمها للحد من العنف في العراق، علما أن واشنطن تتهم طهران بدعم الميليشيات الشيعية في هذا البلد.

وفرض حظر تجول تام في بغداد بما في ذلك إقفال المطار، بعد أن قتل حوالي 200 شخص الخميس في مدينة الصدر في بغداد في انفجار عدة سيارات مفخخة وسقوط قذائف هاون.

من جهة أخرى دعا الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق أشرف قاضي السبت القيادات العراقية إلى حوار وطني حقيقي لإنقاذ بلدهم من الانزلاق باتجاه وضع يشبه الحرب الأهلية.

وطالب قاضي الحكومة والقيادات الإدراك أن لا خيار أمامهم إلا إظهار عزمهم الأكيد والعاجل لإنقاذ بلدهم عبر حوار وطني حقيقي لحل القضايا السياسية الرئيسية يدعم الإجراءات الكفيلة بمنع المتطرفين من تدمير البلاد.

وحذر قاضي أنه بخلاف ذلك، سيستمر العراق بالانحدار نحو وضع يشبه الحرب الأهلية يعرض الشعب لكارثة غير مسبوقة فيما يتعلق بحقوق الإنسان.

وجدد استنكاره العميق لسلسلة التفجيرات الإرهابية في مدينة الصدر وما تبع ذلك من أعمال انتقامية عمياء وقعت في سياق حلقة مفرغة ومتزايدة من العنف الطائفي الانتقامي.

كما دعا ممثل عنان الدول المجاورة إلى مساعدة الحكومة العراقية للتغلب على التحديات الأليمة من العنف وفقدان الثقة.
XS
SM
MD
LG