Accessibility links

صحيفة أميركية تؤكد أن التهريب والخطف يستخدم لتمويل التمرد والربيعي يشير الى خوف عربي من الديموقراطية


نقلت صحيفة "نيويورك تايمز" اليوم الأحد عن تقرير سري للحكومة الأميركية أن عمليات تهريب النفط والخطف والتزوير وباقي الأنشطة غير الشرعية تستخدم في تمويل المتمردين في العراق.
وقالت الصحيفة إن التقرير لفت إلى أن هذه العمليات تدر موارد تصل الى ما بين 70 و200 مليون دولار سنويا.
وقدر التقدير بما بين 25 و100 مليون دولار سنويا العائدات التي تجبى من تهريب النفط وباقي الأنشطة غير الشرعية في هذا القطاع التي يساعد على تنفيذها تواطؤ وفساد في أوساط حكومية.
وأضافت الصحيفة أنه يتم جمع حوالى 36 مليون دولار سنويا بواسطة عمليات الخطف والفديات التي يتم دفعها .
وتابع التقرير أن قيمة الفديات التي دفعتها الحكومات الأجنبية وبينها حكومتا فرنسا وإيطاليا، بلغ العام الماضي 30 مليون دولار.
وأوضح أن موارد تمويل أنشطة المتمردين العراقيين مستقلة عن الموارد الأجنبية ومرتفعة بما يكفي لدعم أنشطة المجموعات المعنية.
وقالت الصحيفة إن المتمردين في العراق قد تكون لديهم موارد كافية لتمويل أنشطة ارهابية خارج العراق أيضا.
XS
SM
MD
LG