Accessibility links

خامنئي يبدي استعداد إيران للمساعدة في إحلال الأمن في العراق


اكد مرشد الجمهورية الاسلامية الايرانية علي خامنئي لدى استقباله في طهران اليوم الثلاثاء الرئيس العراقي جلال الطالباني والوفد المرافق له على أن بلاده ترى ان من واجبها الديني والانساني المساعدة على إحلال الامن في العراق.
وشدد خامنئي على أن ايران تدعو الى عراق آمن، مشيرا الى ان طهران تعتبر امن المدن العراقية من أمن مدنها.
واكد انه في حال طلبت الحكومة العراقية، فان ايران لن تتوان عن بذل‌ اي جهد للمساعدة على استتباب الامن والاستقرار في العراق.
واشار الزعيم الايراني الى ان العناصر التي تعمل على زعزعة الامن في العراق تخفي نفسها تحت ستار الحرب بين الشيعة والسنة، لافتاً الى ان الطائفتين عاشتا معا لقرون طويلة ولم يكن هناك عداء بينهما.
وحمّل خامنئي السياسات الأميركية التي تنفذ عن طريق من وصفهم بعملاء اقليميين مسؤولية الوضع المتدهور في العراق .
وقال ان الخطوة الاولى لتسوية قضية انعدام الامن في العراق تتمثل في انسحاب من أسماهم المحتلين من هذا البلد ونقل المهام الامنية الى الحكومة العراقية المنبثقة عن الشعب.
من جانبه، قال الرئيس الطالباني ان العناصر المتسببة في زعزعة الامن وقتل الناس في العراق قلقون جدا من تحول العراق الى بلد ديموقراطي حديث تقوده حكومة منبثقة عن الشعب.
واشار الى ان الملف الامني في العراق ليس بيد الحكومة العراقية، قائلا انه اذا تم نقل المهام الامنية الي الحكومة فانه يمكن اقرار الامن بشكل كامل في العراق عن طريق تعبئة القوات الشعبية.

XS
SM
MD
LG