Accessibility links

سوريا تعلن أن مسؤولا في تنظيم التوحيد والجهاد اشتبك مع عناصر الأمن في مركز جديدة يابوس


أكد مصدر مسؤول في وزارة الداخلية السورية الثلاثاء أن مسؤولا في تنظيم التوحيد والجهاد كان يحاول عبور الحدود السورية اللبنانية اشتبك مع عناصر الأمن ومن ثم فجر الحزام الناسف الذي كان يحمله مما أدى إلى مقتله وإصابة اثنين من العناصر الأمنية.

وأوضح المصدر المسؤول في وزارة الداخلية السورية الذي أوردت تصريحه وكالة الأنباء السورية الرسمية - سانابينما كان المسؤول العسكري لتنظيم التوحيد والجهاد التكفيري عمر عبد الله الملقب عمر حمرا الذي يبلغ من العمر 28 عاما وهو سوري الجنسية يحاول عبور الحدود السورية اللبنانية في مركز الحدود في جديدة يابوس بوثائق مزورة بادر بإطلاق النار على عناصر الأمن العام السوري من مسدس حربي يحمله محاولا الهرب.

وأضاف المصدر ذاته أنه على أثر ملاحقته من عناصر الأمن العام قام بتفجير نفسه بحزام ناسف يحمله فى وسطه مما أدى إلى وفاته وإصابة اثنين من عناصر الأمن العام السوري بجروح.

وقالت هذه المصادر إنه عثر مع الإرهابي على تسع هويات مُزورة بأسماء مختلفة كان يستخدمها لعبور الحدود.
XS
SM
MD
LG