Accessibility links

لقاء مرتقب بين بوش والمالكي في الأردن لإخراج العراق من أزمته


من المقرر أن يصل الرئيس بوش إلى الأردن اليوم الأربعاء لإجراء محادثات مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي تتركز حول إيجاد السبل الكفيلة بإخراج العراق من أزمته الأمنية الراهنة، وتفشي عمليات القتل الطائفية.
ومن المتوقع أن تبدأ المحادثات الثلاثية فور وصول الرئيس بوش في وقت لاحق اليوم الأربعاء إلى عمان. يليها عشاء عمل بين الرئيس بوش والملك عبد الله لبحث تطورات الأوضاع في المنطقة، خاصة الوضع الفلسطيني الإسرائيلي إضافة إلى الملف اللبناني.
ومن المقرر أن يعقد الرئيس بوش جولة ثانية من المحادثات مع المالكي يوم غد الخميس، يليها مؤتمر صحافي مشترك يعرضان خلاله نتائج المشاورات.
وفي السياق ذاته، طلب رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة من العاهل الأردني عبد الله الثاني، التطرق إلى مشاكل لبنان خلال القمة المرتقب عقدها الأربعاء بين ملك الأردن والرئيس بوش.
السنيورة اتصل هاتفيا بالملك عبد الله الثاني وطالبه بإثارة المواضيع التي تهم لبنان، وعلى رأسها ضرورة العمل على التطبيق الكامل للقرار الدولي 1701، بما في ذلك الانسحاب الإسرائيلي من قرية الغجر، ووقف الانتهاكات الجوية الإسرائيلية للسيادة اللبنانية.
معتبرا أن هذه المسائل تهدد الاستقرار في المنطقة ومطالبا في الوقت ذاته بضرورة تحريك ملف مزارع شبعا الذي لا يزال عالقا.
وتجتمع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الخميس في أريحا لمناقشة الأوضاع السياسية والأمنية، وذلك على هامش زيارتها المرتقبة اليوم الأربعاء مع الرئيس بوش إلى الأردن.
مراسل "راديو سوا" سمير نادر في واشنطن وافانا بالتفاصيل:
XS
SM
MD
LG