Accessibility links

logo-print

حمض الفوليك قد يقلل من احتمالات الإصابة بنوبات قلبية


هل يمكن أن يقلل تناول مكملات حمض الفوليك احتمال الإصابة بمرض القلب والسكتة الدماغي؟ باحثون بريطانيون يرون إمكانية ذلك. فبعد ان حللوا شواهد من دراسات سابقة قال فريق من العلماء في بريطانيا إن هناك بحثا كافيا يظهر أن حمض الفوليك يقلل مستويات الحمض الأميني هموسيستين ويقلل احتمالات الإصابة بمرض أوعية القلب.

وقال ديفيد والد من معهد وولفسون للطب الوقائي بمستشفى سانت بارثولوميو الملكي وكلية طب الملكة ماري وطب الأسنان في لندن في مقابلة إن الأدلة في غاية الإقناع على أن تقليل الهموسيستين بتناول حمض الفوليك سيقلل من احتمالات الاصابة بنوبة قلبية وسكتة دماغية بنحو ما بين 20-10 بالمئة.

وحمض الفوليك هو مركب صناعي من الفولات وهو أحد فيتامينات )ب( وموجود في الخضروات الورقية والكبد. وتنصح النساء بتناول حمض الفوليك قبل ان يحملن وفي الشهور الأولى من الحمل للوقاية من عيوب القناة العصبية. ويعتقد ان الهموسيستين يزيد من احتمال الاصابة بمرض الأوعية الدموية عن طريق إتلاف البطانة الداخلية للشرايين.

وحلل والد وفريقه نتائج تجارب أجرتها مجموعة كبيرة بحثا عن الهموسيستين والنوبات القلبية والسكتات الدماغية لدى أشخاص أصحاء في الأساس وتجارب آخرين بحثت خلالها عن آثار تقليل مستويات الحمض الأميني. كما فحصوا دراسات أجريت على أشخاص لديهم تحولات وراثية من التي تحدث لدى شخص بين كل عشرة أشخاص وتزيد معدل الهموسيستين لديهم وأثر حمض الفوليك في تقليله.

ومرض أوعية القلب سبب رئيسي للوفاة في انحاء العالم. وتاريخ العائلة المرضي والتدخين وضغط الدم المرتفع وزيادة نسبة الكوليسترول والبدانة وقلة التمرينات الرياضية وداء السكري كلها أسباب للاصابة بمرض أوعية القلب.

XS
SM
MD
LG