Accessibility links

قاضي المحكمة العراقية يسمح بعودة محامي الدفاع في قضية حملة الأنفال بعد إخراجه وإيقافه


سمح قاضي المحكمة الجنائية العليا التي يحاكم الرئيس العراقي السابق صدام حسين وستة من أعوانه أمامها بقضية حملة الأنفال الأربعاء بعودة أحد محامي الدفاع بعدما أمر بتوقيفه في وقت سابق لمدة يوم واحد.

وخلال مجريات الجلسة، طلب فرحان مطلق الجبوري مدير الاستخبارات السابق من القاضي إعادة موكله بديع عارف عزت بعدما أمر بتوقيفه بسبب ما اعتبره القاضي إساءة إلى سلوك المهنة. وقال الجبوري:
"نريد أن تستمر هذه الجلسة بشكل طبيعي حتى نهايتها وأطلب منك إلغاء قرارك ضد عارف والسماح له بحضور الجلسة".
وكان المحامي عزت قد أثار غضب رئيس المحكمة بعدما خاطب هيئة الإدعاء العام بـالأخوة. وقال القاضي محمد عريبي الخليفة مخاطبا إياه:
"لا تتكلم بلغة غير قانونية عليك أن تخاطب القاضي سيادة القاضي والمدعي العام بالأستاذ المدعي العام ونحن نقول لك السيد المحامي".
إلا أن عزت كرر لفظ كلمة "الإخوة" في إشارة إلى هيئة الإدعاء العام الأمر الذي استفز القاضي فقال: "لقد حذرتك قبل دقيقة واحدة لكنك مصر على ذلك. حذرتك لكنك تتعمد الإساءة". وطلب القاضي من الحراس إخراجه من المحكمة قائلا "خذوه إنه موقوف".
XS
SM
MD
LG