Accessibility links

إسرائيل تعلن أن صبرها آخذ في النفاد وأن وقف اطلاق النار لا يشمل الضفة الغربية


حذرت إسرائيل من أن صبرها يوشك على النفاد بسبب استمرار الهجمات الصاروخية الفلسطينية على أراضيها رغم اتفاق الجانبين على وقف إطلاق النار.

وقال رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع في الكنيست تساحي هانغبي إن فترة الاختبار وضبط النفس التي وافق عليها إيهود أولمرت اقتربت من نهايتها، ولم يتبق منها سوى بضعة أيام.

وكانت إحدى الخلايا المنشقة عن كتائب شهداء الأقصى قد أعلنت مسؤوليتها عن الصواريخ التي أطلقت على إسرائيل بعد الاتفاق على وقف إطلاق النار، وقالت إن ذلك الاتفاق لا يعنيها.

وأعلنت إسرائيل أن وقف إطلاق النار لا يشمل الضفة الغربية، في الوقت الذي أعلنت إحدى الفصائل المسلحة تطوير صاروخ جديد.
مراسل "العالم الآن" نبهان خريشة والتفاصيل من رام الله:
XS
SM
MD
LG