Accessibility links

logo-print

حلف شمال الأطلسي يعلن أنه لا يوجد أدنى سبب للإعراب عن التشاؤم إزاء الوضع في أفغانستان


أعلن حلف شمال الأطلسي الأربعاء أنه يكسب معركة وضع أفغانستان على طريق السلام والديموقراطية، في الوقت الذي وافق زعماء الحلف على تعزيز القوات في أفغانستان وتخفيف القيود المفروضة على تلك القوات.
وقال الأمين العام لحلف الناتو ياب دي هوب شيفر في ختام قمة استمرت يومين في لاتفيا: "لا يوجد أدنى سبب للإعراب عن التشاؤم بالنسبة لأفغانستان. إننا نكسب في أفغانستان، ولكن لم يكتمل كسب الحرب بعد".

وتعهدت الدول الـ26 الأعضاء في حلف الأطلسي بتعزيز مهمتها في أفغانستان بإرسال المزيد من القوات وخفض القيود المفروضة على القوات المتواجدة في هذا البلد المضطرب.
وتعرضت دول أوروبية كبرى مثل ألمانيا وفرنسا وإسبانيا وإيطاليا للضغط للقيام بمزيد من العمل في جنوب أفغانستان حيث تتزايد أعداد القتلى بين صفوف القوات البريطانية التي تقود القوات المتعددة في القتال ضد متمردي طالبان. وقال شيفر إنه تمت تلبية احتياجات القوات بالنسبة لأفغانستان بشكل شبه تام.
XS
SM
MD
LG