Accessibility links

الرئيس بوش يؤكد ثقته في حكومة المالكي ويشدّد على إتمام المهمة في العراق


أكد الرئيس الأميركي جورج بوش ورئيس الوزراء نوري المالكي اليوم الخميس في بيان مشترك صدر في عمان على اهمية ملاحقة جميع مثيري اعمال العنف في العراق مهما كانت انتماءاتهم الطائفية.
وجاء في البيان الذي أصدره البيت الابيض بعيد انتهاء مباحثات عمان أن بوش والمالكي عازمان على ملاحقة الذين قاموا بشن الهجمات ضد الشيعة في مدينة الصدر في الـ23 من الشهر الحالي، والتي أودت بحياة اكثر من 200 شخص بالاضافة الى ملاحقة اولئك الذين شنوا الهجمات الانتقامية ضد أهل السنة.
ولفت البيان إلى أن المالكي شدد على تعهد حكومته بتحقيق التقدم في جهود المصالحة الوطنية واهمية أن يقوم جميع العراقيين وجميع القوى السياسية العراقية بمحاربة العناصر المسؤولة عن اثارة اعمال العنف والتهديد. واعلن الزعيمان عزمهما على تقديم جميع اولئك الذين اختاروا العنف والارهاب للعدالة ليأخذوا قصاصهم العادل وفق القانون العراقي.
وعبر الزعيمان عن إرادتهما في الاسراع بنقل المسؤوليات الامنية الى الحكومة العراقية بالاضافة الى مجابهة الميليشيات وادخال الاصلاحات في الوزارات العراقية التي تتولى الملف الأمني.
XS
SM
MD
LG