Accessibility links

عون يطالب حكومة السنيورة بالاستقالة وتشكيل حكومة وحدة وطنية في لبنان


طالب ميشال عون زعيم التيار الوطني الحر في لبنان باستقالة حكومة السنيورة في كلمة ألقاها أمام عشرات لآلاف الذين تجمعوا في ساحة رياض الصلح وسط بيروت للمشاركة في الاعتصام المفتوح الذي دعت إليه قوى المعارضة في لبنان لإسقاط حكومة رئيس الوزراء فؤاد السنيورة وتشكيل حكومة وحدة وطنية.

واتخذ الجيش اللبناني إجراءات أمنية مشددة فنشر عشرات الآليات ومكعبات الاسمنت والأسلاك الشائكة لسد جميع المنافذ المؤدية إلى القصر الحكومي.

وتقدمت أفواج المشاركين إلى وسط بيروت وهم يلوحون بالأعلام اللبنانية كما رفعوا يافطات منها "نريد حكومة نظيفة" و"لتسقط حكومة فيلتمان جيفري (السفير الأميركي) ولتحيا حكومة لبنان الحر الديموقراطي".

وتبث مكبرات الصوت من حين لآخر مقتطفات من خطب الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله إضافة إلى الأناشيد الحماسية.

في هذا الوقت أم مفتي الجمهورية اللبنانية للطائفة السنية محمد رشيد قباني صلاة الجمعة داخل القصر الحكومي.
وأدى الصلاة وفق الصور التي نقلتها شاشات التلفزة السنيورة والوزراء والموظفون.
هذا وقد انتشر في وسط بيروت آلاف من عناصر حزب الله الذين يشرفون على تنظيم التظاهرة وقد اعتمروا قبعات رمادية وعلى صدورهم عبارة "انضباط".

وعكف عناصر الانضباط على نصب خيم بيضاء في وسط بيروت لإقامة المشاركين في الاعتصام المفتوح.

وكان الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله دعا الخميس إلى المشاركة الكثيفة في الاعتصام المفتوح في وسط بيروت حيث يوجد كذلك مقر مجلس النواب ومقر الأمم المتحدة إضافة إلى عدد من الوزارات.

وشدد نصر الله على أن التحرك الشعبي سلمي حضاري.
وكان النائب ميشال عون زعيم التيار الوطني الحر قد دعا منذ الأربعاء جميع اللبنانيين إلى النزول للشارع للمطالبة بتشكيل حكومة وحدة وطنية.

وتقررت التظاهرة بعد أزمة شلت مؤسسات الدولة خصوصا منذ استقالة كل الوزراء الشيعة في الحكومة في 11 نوفمبر /تشرين الثاني إضافة إلى الوزير الوحيد الذي يمثل رئيس الجمهورية اميل لحود حليف دمشق.

وتؤكد المعارضة أن هدفها إسقاط حكومة السنيورة التي تمثل الأكثرية الحاكمة منذ عام وبضعة أشهر والمجيء بحكومة جديدة مهمتها إجراء انتخابات نيابية مبكرة.

بالمقابل تعتبر الأكثرية أن هدف المعارضة هو عرقلة قيام المحكمة الدولية لمحاكمة المتهمين باغتيال رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري تلبية لرغبة دمشق.
XS
SM
MD
LG