Accessibility links

مستشار الأمن القومي الأميركي يصف دعوة رامسفيلد لتغيير الاستراتيجيه تجاه العراق بانها مفيدة


وصف مستشار الأمن القومي الأميركي ستيفن هادلي المقترحات التي قدَّمها وزير الدفاع المستقيل دونالد رامسفيلد إلى الرئيس بوش حول الوضع في العراق قبل يومين من استقالته ودعا فيها إلى إجراء تغيير في الاستراتيجية بأنها كانت مفيدة وبناءة، ولكنه نفى اعتزام الولايات المتحدة التخلي عن هدفها في العراق:

"هدفنا لم يتغير، وهو أن يكون العراق بلدا ديموقراطيا يحكم نفسه بنفسه ويستطيع البقاء والدفاع عن نفسه وأن يكون حليفا في الحرب على الإرهاب. وعليه فإن الرئيس كان واضحا في تحديد هدفه، لأن البديل لذلك الهدف هو نوع من الفوضى التي تسمح للعراق بأن يكون قاعدة للإرهابيين الذين يزعزعون استقرار المنطقة ويهددون الولايات المتحدة".
وأضاف قائلا خلال حوار تلفزيوني:

"ما فعله الرئيس هو إجراء تعديلات خلال الفترة الماضية لتغيير ما نفعله والطريقة التي نتبعها لتحقيق ذلك الهدف".
XS
SM
MD
LG