Accessibility links

الحكيم يجتمع في واشنطن مع رايس ومن ثم مع بوش ويعلن معارضته لسحب القوات الأميركية


أعلن رئيس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق عبد العزيز الحكيم إثر لقائه مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس الاثنين في واشنطن، معارضته لسحب فوري للقوات الأميركية من العراق.

وقال الحكيم لدى خروجه من وزارة الخارجية إنه طلب بقاء القوات الأميركية في العراق، مع تسليم مزيد من المسؤوليات إلى القوات العراقية كي تتمكن من حل مشاكل الإرهاب.

والتقى مسؤول أبرز حزب شيعي عراقي مع رايس قبل توجهه إلى البيت الأبيض حيث أجرى محادثات مع الرئيس بوش. واشار إلى أن محادثاته مع رايس كانت واضحة وشفافة وصادقة.

وردا على سؤال عن الرسالة التي يمكن أن يحملها النظام العراقي إلى الإدارة الأميركية بواسطته، قال الحكيم انه لا يحمل اي رسالة.
ويتزعم الحكيم أكبر كتلة برلمانية في العراق مؤلفة من 130 نائبا من أعضاء الجمعية الوطنية البالغ عددهم275 .
XS
SM
MD
LG