Accessibility links

جنبلاط يطلب من طلاب منطقة الشوف الدرزية عدم التوجه إلى الجامعة اللبنانية حتى تهدأ الأمور


دعا الزعيم الدرزي وليد جنبلاط، أحد أبرز قادة الأكثرية النيابية اللبنانية المناهضة لسوريا، أنصاره من طلاب منطقة الشوف الدرزية إلى الامتناع عن متابعة الدروس في الجامعة اللبنانية الرسمية حتى تهدأ الخواطر.

وقال جنبلاط خلال مؤتمر صحافي عقده في منزله في بيروت إن بعض الأحداث المؤسفة وقعت الاثنين في الجامعة اللبنانية، دون أن يكشف عن طبيعة تلك الأحداث. وأضاف قائلا:
"أطلب من طلاب جبل الدروز عدم الذهاب إلى الجامعة اللبنانية حتى تهدأ الخواطر". مشيرا إلى أن المبنى الجامعي في الحدث جنوب شرق بيروت حيث غالبية الطلاب من الشيعة أصبح حكرا على فئة تريد أن تستأثر بكل لبنان.

وتأتي دعوة جنبلاط غداة صدامات وقعت في عدة أحياء ذات غالبية سنية في بيروت أسفرت خلال اليومين الماضيين عن مقتل ناشط شيعي وإصابة 15 آخرين على الأقل بجروح.

وقد دعا وليد جنبلاط رئيس اللقاء الديموقراطي في لبنان إلى الهدوء وانتظار نتائج التحقيقات. وقال في المؤتمر الصحافي إنه ليس هناك أفق مسدود في السياسة:
XS
SM
MD
LG