Accessibility links

الجيش يقوم بانقلاب عسكري في فيجي ويفرض على رئيس الوزراء الإقامة الجبرية في منزله


حدث في فيجي انقلاب عسكري وهو رابع انقلاب خلال الأعوام العشرين الماضية. فقد أعلن قائد الجيش فرانك باينيماراما هذا الانقلاب بقوله:
"وصلت فيجي إلى مفترق طرق، والحكومة وجميع المسؤولين الذين مُنِحَت لهم سلطة اتخاذ القرارات في ديموقراطيتنا الدستورية عاجزون عن اتخاذ القرارات اللازمة لإنقاذ شعبنا من الدمار. وعليه فقد استولى الجيش على السلطة اعتبارا من الساعة السادسة من مساء اليوم".

غير أن رئيس الوزراء لايسينيا كاراسي الذي أطاح به الانقلابيون وفرضوا عليه إقامة جبرية في منزله، وصف الانقلاب بأنه غير قانوني وغير دستوري، ودعا مواطنيه إلى رفضه:
"أناشدكم الخروج للإعراب عن مساندتكم لحكم القانون والديموقراطية في فيجي، ورفضكم لاستيلاء العسكريين على السلطة في بلادنا بصورة غير قانونية ".
XS
SM
MD
LG