Accessibility links

logo-print

بيكر يبحث مع بوش في نتائج توصيات دراسة الوضع في العراق قبل نشرها


أعلن البيت الأبيض الثلاثاء أن الرئيس بوش ناقش مع وزير الخارجية الأسبق جيمس بيكر الذي يشارك في رئاسة مجموعة دراسة الوضع في العراق محتويات التقرير الذي أعده الفريق.
وقال المتحدث باسم البيت الأبيض توني سنو إن بوش تناول مع بيكر ما توصل إليه الفريق المكون من أعضاء من الحزبين الجمهوري والديموقراطي خلال دراسته التي استمرت ستة أشهر.
وقال سنو إنه لا يعرف ما إذا كان بيكر سيحمل لبوش نسخة من التقرير الذي قالت الصحافة إنه سيتضمن توصيات غير ملزمة من بينها دعوة إلى إجراء حوار أوسع مع إيران وسوريا ووضع جدول زمني يستند إلى الظروف لانسحاب القوات الأميركية تدريجيا من العراق. وأوضح سنو أنه ستتم مناقشة توجه التقرير والعملية التي اتبعتها اللجنة. وأكد سنو أن الرئيس الأميركي سيتلقى التقرير رسميا صباح الأربعاء وسيدلي بتصريح مقتضب يشكر فيه المجموعة على عملها. وأضاف أن بوش سيلتقي بيكر إضافة إلى النائب الديموقراطي السابق لي هاملتون الذي يشارك في ترؤس المجموعة وغيرهم من أعضاء المجموعة لمدة ساعة تقريبا. ومن المقرر أن تنشر المجموعة تقريرها وتوصياتها الأربعاء، إلا أن المتحدث استبعد أن تكون الاستنتاجات التي توصلت إليها اللجنة بمثابة حل أكيد للوضع في العراق.
وأفاد مسؤولون مطلعون على نتائج الدراسات بأن التوصيات تشمل تغيير دور القوات الأميركية في العراق وإبعادها عن العمليات القتالية خلال العام المقبل.
XS
SM
MD
LG