Accessibility links

logo-print

المحكمة الجنائية العراقية تستأنف محاكمة صدام وأعوانه الستة في قضية الأنفال


استأنفت المحكمة الجنائية العراقية العليا اليوم الأربعاء جلسات محاكمة الرئيس العراقي السابق صدام حسين وستة من معاونيه في قضية الأنفال وقد بدأت الجلسة الثامنة والعشرون بالاستماع إلى احد الشهود.

وحضر صدام إلى قاعة المحكمة بعد أن كان ابلغ القاضي العريب الخليفة بواسطة هيئة الدفاع امتناعه عن متابعة الجلسات بسبب منعه من الكلام في قاعة المحكمة للرد على التهم التي توجه إليه من قبل شهود الادعاء حسب زعمه.

ميدانيا أكد المتحدث باسم الجيش الأميركي عدم صحة الأنباء التي تحدثت عن مقتل أبو درع الذي تعتبره القوات الأميركية المسؤول الأول عن فرق الموت.

وكان كبير محامي هيئة الدفاع عن صدام حسين إن موكله كتب خطابا إلى القاضي في محاكمة قضية الأنفال للأكراد يبلغه فيه انه لن يحضر جلسات المحكمة بعد الآن للاحتجاج على تكرار منعه من الكلام.
وجاء في الخطاب الذي سلمه صدام إلى محام من فريق الدفاع انه وفريق دفاعه منعوا من توضيح الحقيقة حول دوره في الحملة العسكرية التي ُعرفت بالأنفال يذكران صدام عبر عن حالة من الغضب الشديد عندما رفض القاضي أن يعطيه الفرصة لتفنيد ما قاله الادعاء بأنه استولى بالخداع على عشرة مليارات دولار من أرصدة الدولة.
XS
SM
MD
LG