Accessibility links

ترحيب قطري بأي مساعدة تعيد الأوضاع في لبنان إلى طبيعتها


قال وزير الخارجية القطرية حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني بعد اجتماعه بوزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس في واشنطن مساء الأربعاء إن بلاده ترحب أيضا بأي مساعدة تعيد الأوضاع في لبنان إلى طبيعتها.
وكشف الوزير القطري عن تلقيه اتصالا من رئيس مجلس النواب في لبنان نبيه بري.
وفي موضوع العراق، أشار وزير الخارجية القطرية إلى أن بلاده ترحب بكل ما من شأنه أن يساعد على تحسن الأوضاع في العراق، بما في ذلك توصيات تقرير مجموعة بيكر هاملتون التي تتضمن اقتراح إجراء مفاوضات بين الولايات المتحدة وسوريا وإيران.
وناقش الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني خلال اللقاء العديد من المواضيع المتصلة بالشرق الأوسط.
وقال الوزير القطري الذي ترأس بلاده مجلس الأمن لهذا الشهر إن قطر ستنفذ وعدها بدفع رواتب العاملين في القطاع التعليمي في أراضي السلطة الفلسطينية.
وأقر الوزير القطري بأن رايس أبدت ملاحظات على القرار القطري.
وقلل وزير الخارجية القطرية من أهمية اجتماع أمير قطر بالرئيسين الإيراني والسوري محمود أحمدي نجاد وبشار الأسد اللذين حضرا افتتاح دورة الألعاب الرياضية الآسيوية في الدوحة.
وفي نيويورك، رحب مجلس الأمن الدولي الأربعاء بالهدنة في غزة التي توصل إليها الأسبوع الفائت رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.
وقرأ رئيس مجلس الأمن لهذا الشهر وهو المندوب القطري ناصر عبد العزيز النصر بيانا قال فيه: "ترحب الدول الأعضاء في مجلس الأمن بالخطوات التي اتخذها الطرفان للحفاظ على وقف إطلاق النار وتعرب عن الأمل في أن تؤدي إلى هدنة دائمة."
وأضاف المندوب القطري: "وتدعو دول المجلس الطرفين إلى تفادي أي إجراء يمكن أن يعرّض إحراز مزيد من التقدم للخطر".
XS
SM
MD
LG