Accessibility links

بلير: بناء جيش قوي ودعم الحكومة من أولويات إستراتيجية رئيسية للعراق


وصل رئيس الحكومة البريطانية توني بلير مساء الأربعاء إلى واشنطن حيث سيلتقي الخميس الرئيس بوش ويبحث معه الوضع في العراق والشرق الأوسط وأفغانستان.
وتأتي زيارة بلير في خضم مراجعة الإستراتيجية الأميركية في العراق.
وكان بلير قد اعترف بأن قوات التحالف في العراق لا تحقق نصرا ولكن يمكن إنقاذ العراق ضمن إستراتيجية أوسع في الشرق الأوسط تركز على حل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي.
وأكد بلير الذي سيجري محادثات في واشنطن الخميس مع الرئيس بوش حول العراق وقضايا أخرى أن الأولويات الإستراتيجية الرئيسية بالنسبة للعراق هي بناء جيش قوي ودعم الحكومة والسعي إلى إيجاد حل أوسع لقضايا المنطقة.
وقال في جلسة روتينية في مجلس العموم الأربعاء إنه ينبغي إتباع ما يسميه بسياسة الشرق الأوسط بأكمله وهذا يعني البدء في إيجاد حل للنزاع بين الفلسطينيين والإسرائيليين مشيرا إلى أن ذلك في غاية الأهمية إذا أريد استقرار المنطقة.
وتأتي زيارة بلير لواشنطن الخميس غداة إعلان تقرير مجموعة دراسة الوضع في العراق، غير أن المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني قال إن زيارة بلير لواشنطن في هذا الوقت مجرد مصادفة سعيدة وقلل من أهمية التلميحات إلى أن محادثاته مع بوش سوف تتركز على فحوى التقرير.
XS
SM
MD
LG