Accessibility links

عنان يرحب وألمانيا وإيطاليا تعلنان تأييدهما لتقرير بيكر-هاملتون


رحّب الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان برغبة الرئيس بوش للبحث في استراتيجيات جديدة في العراق مستدركا في الوقت نفسه بأنه ليس من السهل إيجاد حلول للمشاكل في العراق .

وقال الأمين العام:"" اعتقد أنها فكرة ايجابية جدا أن يطلب الرئيس إعداد التقرير للنظر في الخيارات الأخرى في العراق ومن ثم إشارته إلى انه سيدرس ذلك التقرير.. إن المسالة معقدة جدا ولا توجد حلول سهلة، والمجموعة التي درست الوضع في العراق لديها خبرة واسعة وأنا متأكد من أن نصائحهم ستؤخذ بجدية.""

وأضاف عنان انه يعرف العديد من عناصر لجنة دراسة الوضع في العراق ويحترمهم، وكان أعضاؤها قد قابلوه الشهر الماضي أثناء إعدادهم التقرير، وقال:
""على الرئيس أن يدرس التقرير ويقرر كيفية التصرف وما المتوقع وسبل التنفيذ ولكنه واقع معروف جدا أنني من خلال اتصالاتي بالإدارة في الماضي دعوتها على التحدث مع كل من إيران وسوريا.""

وقد دأب الرئيس بوش على معارضة فكرة الحوار مع سوريا وإيران ولكنه المح الخميس في مؤتمر صحافي مع رئيس الوزراء البريطاني توني بلير إلى انه قد يفكر في إجراءات محادثات مع هذين البلدين تحت ظروف معينة تتضمن وقف دمشق وطهران تمويل الإرهاب والتعهّد بدعم حكومة العراق واقتصاده.
XS
SM
MD
LG