Accessibility links

logo-print

رامسفيلد: فشل مهمة القوات الأميركية في العراق ستكون له عواقب وخيمة


حذر وزير الدفاع الأميركي المستقيل دونالد رامسفيلد من أي انسحاب متسرع من العراق وقال إنه سيكون خطأ فادحا.
وأضاف في لقاء وداعي جمعه بموظفي وزارة الدفاع الجمعة أن أي فشل في المهمة التي تقوم بها القوات الأميركية في العراق ستكون له عواقب وخيمة.
وأكد أن الجيش الأميركي يبذل كل ما في وسعه ولكن النزاع في العراق لا يمكن كسبه إلا من خلال مصالحة سياسية بين العراقيين.
وقال رامسفيلد إن ذلك النزاع ديني في بعضه واقتصادي في بعضه الآخر كما أنه سياسي في جزء منه إلا أنه ليس صراعا عسكريا في طبيعته.
وحث رامسفيلد الأميركيين على الصبر تجاه الحرب في العراق.
وقال إن العراق وأفغانستان قطعا خطوات مهمة إلا أنهما لم يصلا بعد إلى هدفهما.
وأضاف أن الولايات المتحدة تملك كل الفرص للنجاح في هاتين الدولتين ولكن إذا تحلت بالصبر.
XS
SM
MD
LG