Accessibility links

logo-print

المصادر الأمنية العراقية تعلن عن مزيد من الضحايا وعن تصاعد الهجمات التي شملت عدة مدن عراقية


أعلنت مصادر أمنية عراقية مقتل 16 شخصا، بينهم ستة في عملية انتحارية في كربلاء، بالإضافة إلى العثور على ما مجموعه 39 جثة في مختلف مناطق بغداد مساء السبت.

ففي كربلاء على بعد 110 كيلومترا جنوب بغداد أعلنت مصادر طبية وأمنية مقتل ستة أشخاص وإصابة 47 آخرين في تفجير سيارة مفخخة يقودها انتحاري قرب مرقد الإمام العباس وسط المدينة قبل الظهر.

وأفاد شهود عيان بأن الانتحاري فجر نفسه فور مطالبة رجل شرطة برحيله عن المكان القريب من المدخل الغربي للضريح، مشيرا إلى احتراق عدد من السيارات والمحلات التجارية.

وفي بعقوبة أعلنت المصادر عن مقتل أربعة أشخاص بينهم طفلة في العاشرة وإصابة خمسة آخرين في هجمات مسلحة متفرقة.

وأوضحت أن مسلحين مجهولين اغتالوا ثلاثة أشخاص في بعقوبة فيما قتلت طفلة وأصيب أربعة آخرون في هجومين منفصلين في شمال المدينة.

وفي الموصل أعلن العقيد عبد الكريم الجبوري من شرطة المدينة مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة ثلاثة آخرين في انفجار سيارة ملغومة في حي اليرموك القريب من وسط المدينة.

وفي بغداد، أعلن مصدر أمني اغتيال يوسف فرج الشمري مدير مدرسة ابتدائية في منطقة الدورة على يد مسلحين.

وأضاف المصدر ذاته أن شخصين قتلا وأصيب سبعة آخرون عقب سقوط قذائف هاون على منطقة الكاظمية.

كما عثرت دوريات القوى الأمنية على 29 جثة مساء السبت بعدما كانت عثرت على 10 جثث أخرى مجهولة الهوية وموثوقة الأيدي، في وقت سابق في بغداد، ست منها في جانب الكرخ وأربع في جانب الرصافة.
وبذلك ترتفع الحصيلة بين السادسة صباحا وساعات المساء الأولى إلى 39 جثة.
XS
SM
MD
LG