Accessibility links

توني بلير يؤكد مجددا رفضه التام للانسحاب من العراق قبل استقرار الوضع ويحذر من الفشل


أكد رئيس وزراء بريطانيا توني بلير مجددا رفضه التام للانسحاب من العراق قبل استقرار الأوضاع فيه. وقال توني بلير خلال حوار تلفزيوني في إجابة له عن سؤال عمَّا سيفعله إذا تعذر تحقيق تلك المهمة:
"أقول بصراحة تامة إنه ينبغي علينا التأكد من نجاحنا في تلك المهمة، ولا أعتقد أن الوقت مناسب الآن للحديث عن احتمالات عدم النجاح. إذا لم تنجح تلك المساعي علينا أن نبذل مزيدا من الجهد لإنجاحها، وذلك لأن عواقب الفشل ستكون فادحة"
وأضاف قائلا:

"عندما نقول للناس الذين نقاتلهم في العراق إننا مستعدون للانسحاب بغض النظر عن نجاحنا أو عدم نجاحنا في المهمة، فإن ذلك سيكون خطأ جسيما".

وفيما يتعلق بالصراع الفلسطيني الاسرائيلي أكد رئيس وزراء بريطانيا مجددا أن تسوية هذا الصراع مفتاح الحل لجميع المشاكل التي تعاني منها منطقة الشرق الأوسط، بما في ذلك الوضع المتأزم في العراق. وقال توني بلير خلال حوار تلفزيوني:
"أعتقد أن الجهود الديبلوماسية الرئيسية ينبغي أن تنصب على تسوية النزاع الإسرائيلي-الفلسطيني. هذه هي وجهة نظري، وأنا أؤيد بشدة ما جاء في التقرير بشأنها، وأرى أنه ينبغي علينا المضي في هذا الاتجاه بتركيز أشد".
وفيما يتعلق بالدور الذي تستطيع سوريا وإيران القيام به لتحقيق الاستقرار في العراق قال بلير:
"فيما يتعلق بإيران وسوريا أعتقد أنه ينبغي علينا التأكد من أن الجميع في المنطقة يعرفون ما هو مطلوب منهم لمساعدة العراقيين. وقد أجريت اتصالات مع السوريين مؤخرا وأبلغتهم بأن أمامهم فرصة استراتيجية ينبغي عليهم اغتنامها".
XS
SM
MD
LG