Accessibility links

العاهل الأردني يؤكد على أولوية مكافحة الفساد لدفع عجلة التنمية


اعتبر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني أن مكافحة الفساد تعد أولوية وطنية بالنسبة لبلاده وركيزة أساسية لدفع عجلة التنمية والتحديث والتطوير في مختلف المجالات. وأضاف الملك عبد الله خلال استقباله رئيسة منظمة الشفافية الدولية هوغيت لابيل التي تشارك في المؤتمر الأول للدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد الذي انطلقت أعماله على شاطئ البحر الميت أن الأردن يعمل على وضع التشريعات الكفيلة بمحاربة عملية الفساد بينها قانون هيئة مكافحة الفساد الذي أقر مؤخرا وقانون إشهار الذمة المالية وقانون حق الحصول على المعلومة وغيرها. وأوضح الملك عبد الله الثاني أن الأهم من وجود القانون الرادع للفساد هو زرع ثقافة محاربة هذه الآفة الاجتماعية في أذهان الناس ليدركوا أن الكفاءة والعدل والنزاهة وتكافؤ الفرص وسيادة القانون هي القيم التي يجب على المجتمع السعي إلى تعزيزها. وأكد على الدور الكبير الملقى على الأسرة والنظام التعليمي لتنشئة جيل واع مدرك لمخاطر الفساد وملتزم بمحاربته فكرا وتطبيقا.
واعتبر الملك عبد الله الثاني أن محاربة الفساد تعزز ثقة المواطن في القانون وسيادته وفي الجهود الرامية للمضي بالتنمية السياسية قدما إلى الأمام وتسهم كذلك في جذب الاستثمارات الأجنبية وتعزيز الاقتصاد الوطني ومكافحة مشكلتي الفقر والبطالة.
وكان البرلمان الأردني قد أقر في أيلول/سبتمبر الماضي قانون هيئة مكافحة الفساد الذي يعد الأول من نوعه في البلاد والذي يفترض أن يأخذ على عاتقه مهمة الكشف عن مواطن الفساد والتحري عن حالاته.
XS
SM
MD
LG