Accessibility links

logo-print

مقتل وجرح عشرات الأشخاص في تفجيرات في بغداد والناصرية


وقعت سلسلة هجمات في الناصرية وبغداد استهدفت زوارا متوجهين إلى كربلاء لإحياء زيارة الأربعين وتجمعات للعمال، مما أدى إلى سقوط أعداد كبيرة من الضحايا بين قتلى وجرحى في ظل تفاقم الأزمة السياسية التي تعصف بالبلد.

ووقع أكبر الهجمات في ناحية البطحاء الواقعة إلى الشمال الغربي من الناصرية، حيث فجر انتحاري حزامه الناسف بين حشود الزوار المتوجهين إلى كربلاء لإحياء زيارة الأربعين.

وذكر مسؤول أمني رفض الكشف عن اسمه لـ"راديو سوا" أن الهجوم أسفر عن مصرع 45 شخصا وإصابة 81.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مدير دائرة صحة الناصرية هادي بدر الرياحي القول إن مستشفيات المحافظة استلمت 45 جثة و68 مصابا جراء الهجوم الانتحاري.

من ناحيته، قال رئيس مجلس محافظة الناصرية قصي العبادي إن عدد قتلى تفجير البطحاء وصل إلى 40 شخصا وثمانين جريحا في حصيلة أولية:

وأعرب العبادي عن اعتقاده بأن الهجوم الذي نفذه انتحاري في منطقة خالية من السيطرات الأمنية جاء نتيجة تخطيط دقيق.

وأشار العبادي إلى أن النتائج الأولية للتحقيق أظهرت أن الانتحاري ليس من سكان الناصرية.

ووصف العبادي الوضع الأمني في الناصرية بالمستقر مقارنة بالمدن الأخرى.


وفي بغداد، وقعت سلسلة تفجيرات شمال العاصمة وشرقها، مما أدى الى سقوط العشرات من الضحايا بين قتلى وجرحى.

فقد انفجرت سيارتان مفخختان قرب تجمع للعمال في ساحة العروبة في منطقة الكاظمية شمال بغداد صباح اليوم الخميس، مما أدى الى مصرع 14 شخصا وإصابة 37 آخرين، وفقا لما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر في وزارة الدفاع.

ونسبت الوكالة إلى مصدر في وزارة الداخلية قوله إن سبعة أشخاص قتلوا وأصيب 20آخرون نتيجة انفجار دراجة نارية مفخخة قرب تجمع للعمال في مدينة الصدر في وقت مبكر صباح اليوم.

من جهته، قال رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد عبدالكريم ذرب لـ"راديو سوا" إن حصيلة ضحايا التفجيرات في الكاظمية بلغت 12 قتيلا، فيما سقط ستة قتلى في تفجيرات مدينة الصدر، بموجب بيانات وزارة الصحة، إضافة إلى سقوط أعداد غير محددة من الجرحى.

وحث ذرب المواطنين على الإبلاغ عن أية تحركات مشبوهة لمساندة الأجهزة الأمنية في جهودها الرامية إلى مكافحة الإرهاب والقضاء على الإرهابيين.

من ناحيته، حمل عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية عباس البياتي تنظيم القاعدة مسؤولية التفجيرات التي شهدتها مناطق متعددة من بغداد اليوم، مشيرا إلى أن الهدف منها ارباك الوضعين الأمني والسياسي.
ورفض البياتي في حديث لـ"راديو سوا" تحميل القوات الأمنية مسؤولية الخروقات المتكررة التي يشهدها الوضع الأمني.

XS
SM
MD
LG